الجمل في النحو

صفحة 1 / 278

بِسم الله الرَّحْمَن الرَّحِيم

قَالَ الْخَلِيل بن أَحْمد رَحمَه الله
هَذَا كتاب فِيهِ جملَة الْإِعْرَاب إِذْ كَانَ جَمِيع النَّحْو فِي الرّفْع وَالنّصب والجر والجزم
وَقد ألفنا هَذَا الْكتاب وجمعنا فِيهِ جمل وُجُوه الرّفْع وَالنّصب والجر والجزم وجمل الألفات واللامات والهاءات والتاءات والواوات وَمَا يجْرِي من اللَّام ألفات
وَبينا كل معنى فِي بَابه باحتجاج من الْقُرْآن وشواهد من الشّعْر
فَمن عرف هَذِه الْوُجُوه بعد نظره فِيمَا صنفناه من مُخْتَصر النَّحْو قبل هَذَا اسْتغنى عَن كثير من كتب النَّحْو
وَلَا حول وَلَا قُوَّة إِلَّا بِاللَّه
وَإِنَّمَا بدأنا بِالنّصب لِأَنَّهُ أَكثر الْإِعْرَاب طرقا ووجوها



تطوير